الآراء

عدد المشردين في العالم يبلغ مستوى الحرب العالمية الثانية

18:28 08-06-2016

عدد المشردين في العالم يبلغ مستوى الحرب العالمية الثانية

أبلغ تقرير معهد الاقتصاد والسلام في سيدني أن خلال 8 سنوات الماضية عدد المشردين في العالم بلغ 57 مليون شخصا ليمثل أسوأ المؤشر بعد نهاية الحرب العالمية الثاني.
ووفقا للمعهد، ومؤشر السلام العالمي، عدد الوفيات في النزاعات المسلحة في عام 2015 وصلت إلى الحد الأقصى من 25 عاما. لذلك، والنزاعات المسلحة، بلغ عدد الوفيات 101، بزيادة قدرها 5 مرات في السنوات ال 7 الأخيرة.
و وجاء في التقرير إن تردي أوضاع السلام منقطع النظير الذي حصل خلال الـ10 سنوات الماضية مردّه بشكل كبير إلى تفاقم الصراعات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. كذلك الإرهاب على أشده على الدوام، فمعدلات قتلى المعارك الناجمة عن الصراع قد بلغت مستوى قياسياً في الـ25 عاماً الماضية،

ازداد تعداد الوفيات بفعل الإرهاب بمقدار 80% عن تقرير العام الماضي 2015، واستثنيت 69 دولة فقط لم تسجل فيها حوادث إرهابية. وكذلك ازدادت حدة الإرهاب، فقد ازداد بمعدل أكثر من الضعف عددُ الدول التي سقط فيها أكثر من 500 قتيل بفعل الهجمات الإرهابية، من 5 دول إلى 11". 
فقد تولى مؤشر السلام عام 2016 مهمة النظر في شؤون 163 بلداً وتفحص حالتها السلمية السياسية، فكانت النتيجة أن احتل "قاع" القائمة سوريا متبوعة بجنوب السودان فالعراق فأفغانستان ومن ثم الصومال.

أما من الجهة الأخرى فتصدرت رأس القائمة الدول الأكثر سِلماً ألا وهي آيسلندا أولاً فالدنمارك والنمسا ونيوزيلندا فالبرتغال.

فقدر معهد الدراسات الاقتصادية والسلام تكلفة العنف العام الماضي بـ13.6 تريليون دولار، أي ما يعادل 13.3% من الناتج العالمي الإجمالي (أو ما يعادل 1876 دولاراً لكل شخص)، كما أنه يساوي 11 ضعفاً للمبالغ المنفقة في الاستثمار الأجنبي المباشر.